بعد أن رمت كارول الكرة في ملعبها هل سترد إليسا - مدونة كن اجمل

اخر الأخبار

الأربعاء، 12 مارس 2014

بعد أن رمت كارول الكرة في ملعبها هل سترد إليسا

أطلت الفنانة اللبنانية كارول سماحة مساء أمس الثلاثاء عبر شاشة CBC مع الإعلامية لميس الحديدي في أول ظهور إعلامي لها بعد زواجها، بإطلاله جريئة لا تخلو من البساطة والتلقائية في الحوار، وبدت مرتاحة فتحدثت عن زواجها من رجل الأعمال وليد مصطفى الذي قالت عنه إنه يحبها بكل لغات العالم، وإنه طلب يدها أكثر من مرّة على مدى سنوات، وإنّه فاجأها بخاتم الخطوبة في كأس العصير.
أسخن محاور الحلقة كانت عندما تطرقت كارول إلى مشكلتها مع زميلتها إليسا، فتحدثت بلهجة هادئة لا تحمل أية ضغينة، مشيرة إلى أنها شخص مسالم لا تحب أن تدخل في عداوات مع أحد، وأكدت أنها كانت تعلم أن إليسا كانت ترفض مشاركتها في X Factor قبل بدء التصوير، وعرفت أن هناك كلاماً كان يقال في حقها.
لا أنافس إليسا
وأكدت كارول أنها لو قابلت إليسا ستحدثها في هذا الأمر، نافية في الوقت نفسه أن تكون قد دخلت مع زميلتها في أي نوع من أنواع المنافسة على الأناقة في البرنامج، مشيدة بأناقة إليسا.
وأكدت كارول أنها لمست حجم التوتر في العلاقة بينها وبين زميلتها تماماً كما لمسها الجمهور الذي كان يشاهد X Factor ويشعر أنّ ثمّة أمراً غير طبيعي.
وهكذا نجت كارول من الوقوع في فخ التراشق الإعلامي، وردّت بشكل عير مباشر على تصريح إليسا في لقائها مع الإعلامية وفاء الكيلاني في برنامج "الحكم"، حين قالت إنّ حبل الودّ انقطع بينهما بعد مشاركتهما في البرنامج لأسباب لا يجوز الإفصاح عنها أمام الناس".
أنا متجددة
وبعيداً عن خلافها مع زميلتها، تحدثت كارول عن أحلامها التي لا نهاية لها موضحة أن ما يحزنها هو أن تقييم الفنان الآن بات يتحدد على أساس أغنية واحدة، يقوم بتقديمها دون النظر لخلفيته التاريخية وهو أمر وصفته بالمؤلم، وأوضحت أنّها لا تعطي لنفسها رقما معيناً وسط النجمات بل تكتفي فقط أن تكون مختلفة وقالت "اشعر أن لدي أفكار متجددة لن تفنى حتى نهاية العمر".
وكشفت كارول عن تلقّيها عرضاً من إحدى شركات الإنتاج في مصر لعرض مسرحيتها "السيدة"، ومن المرجح أن يتم ذلك قريباً لكن بعد أن يهدأ الجمهور من ارتباك الانتخابات الرئاسية، موضحة أنها أصبحت تهتم بالجانب السياسي في مصر أكثر من لبنان الآن نتيجة تواجدها بشكل دائم في القاهرة وزواجها من رجل مصري.
ووصفت كارول زوجها بالرجل المنفتح العصري لذا لم تجعل اختلاف الدين أو الجنسية عائقاً أمام حبهما.
تعثرت مادياً
وأضافت أنها كانت تخشى مسؤولية الزواج لكن عندما وجدت نفسها مؤهلة لهذه الخطوة نفسياً اتخذتها، مؤكدة أنها لا تستطيع العيش دون رجل كأي امرأة.
كارول اعترفت بأنها تعثرت مادياً في بداية حياتها ولم تجد من يساعدها، وأوضحت أنها ترفض الحفلات الخاصة رغم عائدها المادي الكبير.
الحلقة بمجملها كانت هادئة، بدت فيها كارول واثقة من نفسها، ردت بسلاسة على كل الأسئلة، ليتبين في المحصلة أنّه ليس ثمة ما تخجل منه النجمة التي لم تشب مسيرتها شائبة منذ أن انطلقت في عالم الغناء، ما يجعل الحوار معها بعيداً عن التشنج كما هي الحال عليه في معظم الحوارات الفنية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق