قصة عشق مسلسل جسور والجميلة - مدونة كن اجمل

اخر الأخبار

السبت، 26 أغسطس 2017

قصة عشق مسلسل جسور والجميلة




استطاعت الدراما التركية بقدر الإمكان أن تحافظ على مكانتها وعلى نسب المشاهدة العالية والقياسية من قبل متابعيها ومحبيها الأكثر انتشارًا في العالم. بداية كل موسم تطرح العديد من المسلسلات الرائعة والجذابة ومن أشهر المسلسلات التركية الجديدة التي تغزو الفضائيات والقنوات في تركيا وبعض الدول العربية والذي نال شهرة واسعة ونجاحًا كبيرًا منذ بداية عرضه من الحلقة الأولى هو المسلسل التركي الشهير الرومانسي "جسور والجميلة". يشكل هذا المسلسل أروع ثنائي من أهم وأجمل نجوم الدراما التركية وهما النجم الوسيم كيفانش تاتيلتوغ وحسناء تركيا النجمة الجميلة توبا بويوكوستن. يكون هذا التعاون هو الأول بينهما وخاصة أن كل منهما يتمتع بجماهيرية كبيرة في الوطن العربي والغربي. 

أبطال مسلسل "جسور والجميلة"

- النجم كيفانش تاتيلتوغ يظهر في المسلسل بدور جسور وهو شاب وسيم جاء من اسطنبول لكي يأخذ بثأر قديم لعائلته ويقع في حب سوهان ويتمتع بشخصية شجاعة وقوية.

- النجمة توبا بويوكوستن بدور سوهان وهي فتاة ناجحة في عملها وتدير أعمال والدها تحسين كورلوداغ، لديها أخ واحد يدعى كورهان وهي مخطوبة لشاب اسمه بولنت ولكنها لا تحبه.

- تامر لافنت يظهر بدور تحسين كورلوداغ وهو ذو شخصية قوية ومتسلطة وتسبب في موت عائلة جسور وحرق منزلهم.

- كورهان وهو شخص غامض ويعرف بعض المعلومات عن أبيه وماضيه وهو متزوج من امرأة تدعى جاهيدة.

- سيزبين ‏أكباش بدور جاهيدة وهي امرأة مخادعة وغامضة وتحب المال والنفوذ.

- سيركان التونوراك بدور بولنت وهو خطيب سوهان ولكن ليس عن حب وإنما لغرض معين هو انه يحاول ابعاد جسور عن حياة سوهان.

قصة عشق مسلسل "جسور والجميلة"

مسلسل "جسور والجميلة" هو حبكة درامية مختلفة وجديدة تجمع بين النجم التركي كيفانش تاتيلتوغ المعروف بإسم مهند في الوطن العربي وبين النجمة التركية توبا بويوكوستن الشهيرة بلميس. تدور قصة المسلسل في إطار درامي رومانسي اجتماعي حول قصة حب بين الشاب الوسيم جسور وبين الفتاة الجميلة سوهان. تنشأ علاقة الحب العاطفية بينهما في ظروف غامضة وذكريات من الماضي تعرقل مصير حبهما. تواجه قصتهما العديد من المشاكل والخلافات التي يتمحور عليها قصة المسلسل.

تبدأ الأحداث بعودة الشاب جسور إلى إحدى القرى القديمة التي تنتمي لعائلته وسوف تثيره إعجابه بها وبسكانها وأهلها. من بين سكان القرية عائلة ثرية جدًا تعيش فيها، لديها العديد من الشركات والأراضي والتي تقوم بإدارة أعمال هذه الشركات ابنتهم الجميلة سوهان. أثناء قدوم جسور إلى القرية بسيارته من اسطنبول فيجيد القدر لعبته ويلتقي بالفتاة الجميلة سوهان وهي راكبة حصانها وتركض به سريعًا. تفقد السيطرة والتحكم أثناء ركوبها للحصان ولا تمتلك القدرة في إيقافه وهنا يركض جسور مسرعًا بسيارته لكي يلحق هذه الفتاة الجميلة بكل شجاعة وقوة وهو يدرك تمامًا أنه يعرض نفسه للخطر. يقوم حصان سوهان بتغيير طريقه في أخر لحظة قبل أن يسقط في البحر ويقوم جسور بإنقاذها ويسقطان سويًا على الأرض في مشهد مؤثر ورومانسي للغاية وهذه تكون بداية المسلسل لكي يمنح الشغف والإثارة لجميع المشاهدين.

بعد ذلك، يبدأ جسور في الإيقاع بحب سوهان وتنشأ بينهما علاقة غرامية قوية ولكن الصاعقة هو اكتشاف جسور أن حبيبته ابنة الرجل الذي جاء جسور لكي ينتقم منه بسبب ثأر عائلي قديم. تكشف الأحداث عن وجود عداوة قديمة منذ الماضي بين العائلتين والذي يدفع الثمن هما الحبيبين جسور وسبهان وتتأرجح مشاعرهما بين الحب والكراهية وبين الوفاء لأهلهما. كل ذلك تحت قوانين وقواعد صارمة قد وضعها السيد ‏‏تحسين كورلودان والد سوهان الذي يتمتع بنفوذه وبسلطته على القرية. 




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق